Headlines
نشرت بواسطة Max Mansor

القمر الأوروبي (بلانك) يرسم أدق وأقدم صورة للكون



باريس (أ ف ب، رويترز) - أعلنت وكالة الفضاء الأوروبية أن القمر الأوروبي الصناعي (بلانك) تمكن أمس الأول من التقاط أوضح صورة للكون في بداياته الأولى، وتحديداً بعد 380 ألف سنة فقط من الانفجار العظيم (بيج بانج)، الذي
أدى لنشأة الكون.
وقال علماء أوروبيون إن المعطيات التي وفرها بلانك للإشعاع الذي خلفته نشأة الكون كشف أن ما يسمى بالانفجار العظيم وقع قبل نحو 13,82 مليار سنة، أي أنه أقدم من تقديرات سابقة بـ100 مليون سنة، جاء ذلك ضمن النتائج الأولية لتحليل بيانات (بلانك)، الذي وفر النظرة الأكثر تفصيلاً حتى الآن للإشعاعات المتبقية من الـ(بيج بانج) والمنتشرة في أرجاء الكون.

وقال تشارلز لورانس أحد العلماء بمشروع (بلانك) إن "التباينات من مكان إلى آخر في الخريطة التي رسمها بلانك تخبرنا بأشياء جديدة عما حدث بعد عُشر نانوثانية فقط من الانفجار العظيم عندما أتسع الكون 100 تريليون مرة".
وكشفت بيانات المرصد أيضا أن المادة العادية التي تشكل النجوم والمجرات وأي شيء مرئي تشكل 4,9% فقط من الكون، وأن المادة المظلمة التي لا تتفاعل مع الضوء ولكن يمكن رصدها بقوة جاذبيتها تكون 26% من الكون، أما باقي الكون فهو طاقة مظلمة وقوة غامضة اكتشفت مؤخراً تتحدى الجاذبية وهي مسؤولة عن تسريع معدل اتساع الكون، وكشفت البيانات التي جمعها بلانك أن تلك الطاقة المظلمة الغامضة تمثل 69% من حجم الكون.

وقال مدير عام وكالة الفضاء الأوروبية جان جاك دوردان "إنها خطوة عظيمة لفهم بدايات الكون مع معارف توازي 20 ضعفاً ما كان متوفراً للعلماء من قبل"، وأوضح أن "المعطيات التي وفرها القمر بلانك تعزز بشكل واضح فرضية النموذج البسيط نسبياً للكون المسطح الآخذ في التوسع، كما تؤيد نظرية الانفجار الكوني الكبير".
وقال جورج إفستاثيو المتخصص في الفيزياء الفضائية بجامعة كامبريدج البريطانية، إن هذه الصورة التي التقطها بلانك "تشبه إلى حد ما صورة كرة رجبي أو لوحة من الفن المعاصر، لكن يمكنني أن أؤكد لكم أن بعض العلماء قد يضحون بأولادهم مقابل الحصول على هذه الصورة".

وأوضح أن "هذه الصورة للكون كما كان عليه بعد 380 ألف سنة فقط من الانفجار الكوني الكبير، عندما كانت حرارته تقارب 3 آلاف درجة"، وقبل ذلك كانت درجة حرارة الكون مرتفعة أكثر بحيث لا يمكن لأي شعاع ضوئي أن يفلت.
وتتميز خارطة الكون التي التقطها بلانك بدقة شديدة يمكن أن تستخلص منها نتائج مذهلة، وبحسب فرانسوا بوشيه أحد المشرفين على مهمة بلانك فإنه "هناك جزء من الصورة لا يظهر فيه النموذج كما كنا نتوقعه بالضبط، ربما هذا مؤشر على أن نموذج توسع الكون غير كامل".
ويأمل جان جاك دوردان أن تشكل هذه الصورة منطلقاً لعلماء الفيزياء لوضع تصور شامل لتوسع الكون.
وقد أجرى القمر الصناعي بلانك مسحاً شاملاً للسماء، والتقط آثار (الفوتونات - جزيئات الضوء) التي سافرت في الكون على مدى نحو 14 مليار سنة للوصول إلينا، وهذه الإشعاعات باردة جداً، إذ تنخفض حرارتها إلى 3 درجات تحت الصفر المطلق (273 درجة تحت الصفر)، ولا يمكن التقاطها إلا من خلال موجات الراديو، ويظهر الإشعاع المنبعث من قلب الكون تغيرات دقيقة في الحرارة، تختلف باختلاف كثافة المنطقة، وبحسب كتل المادة التي تحمل بذور كل النجوم والمجرات المعروفة اليوم.

ولقياس هذه التقلبات الدقيقة، بدقة تصل إلى واحد على مليون من الدرجة المئوية، تم تبريد جهاز التردد العالي (آش إف اي) في بلانك إلى 10 درجات فوق درجة الصفر المطلق.
وقال مدير عام وكالة الفضاء الأوروبية إن هذه التقنية التي تعمل في ظل انعدام الجاذبية، فريدة من نوعها في العالم، ولا يتوقع أن يتفوق عليها أي جهاز فضائي في المستقبل القريب.

وتؤكد هذه البيانات الناتجة عن 500 مليار عملية قياس، (بوضوح وبدقة لم يسبق لها مثيل، النموذج الكوني) المعروف، وتوفر معلومات أكثر دقة عن المادة التي تشكل منها الكون.
وكان بلانك أطلق عام 2009 لرصد بقايا الإشعاعات الضوئية التي ولدها الانفجار الكوني الهائل الذي تشكل إثره الكون قبل أكثر من 13 مليار سنة.
ويذكر أنه تم رصد الإشعاعات الصادرة عن الانفجار العظيم للمرة الأولى في عام 1964 وأطلق عليها اسم إشعاعات الخلفية الكونية.

تصويتك للخبر :
{[[''],['']]}

نبذة عن الكاتب

نشرت بواسطة Max Mansor في 22:23 تحت سمات . يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال الدخول RSS 2.0. لا تترد بترك رد على

بواسطة Max Mansor في 22:23 تحت وسم . تابع اخبارنا على RSS 2.0 اترك رداً على الموضوع

0 التعليقات for "القمر الأوروبي (بلانك) يرسم أدق وأقدم صورة للكون"

أكتب رد

    الأرشيف