Headlines

شهادة وفاة لجثة تتحرك (زومبي)

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في


باريس (د ب أ) - أدى إهمال أحد الأطباء في مؤسسة صحية بفرنسا إلى إصابة زملائه بالصدمة، حيث
استخرج الطبيب مساء أمس الأول شهادة وفاة لامرأة (87 عاما) لم تمت على الإطلاق.

ولاحظ العاملون بمكتب دفن الموتى هذا الخطأ بعد نقل المرأة إلى هيئة دفن الموتى، حيث رأوا الجثة المزعومة تتحرك.

وقام العاملون بالمكتب على الفور باستدعاء النجدة، التي قامت على الفور بنقل المرأة من
ضاحية بالقرب من باريس إلى أحد المستشفيات القريبة.

واستناداً إلى بعض المحققين، فإن السبب في خطأ الطبيب لم يتضح حتى الآن، وقامت الشرطة
بأستجوابه أمس للوقوف على الحقيقة.

النحفاء لا ينظرون لأنفسهم بواقعية

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في ,


سان فرانسيسكو (د ب أ) - قال علماء من فرنسا إن النحفاء يدركون أجسام الآخرين بشكل أكثر
واقعية من غيرهم، رغم أنهم لا ينجحون في ذلك مع أنفسهم.

ونشر الباحثون تحت إشراف ديفي جوارديا من المستشفى الجامعي لمدينة ليل الفرنسية
دراستهم في مجلة (بلاس وان) الأميركية أمس.

ورجح الباحثون أن يكون سبب سوء تقدير النحفاء لأجسامهم خللاً في النظام العصبي المركزي.
ويعتقدون أن هذا النظام لا يخزن الشكل الجديد للنحيف فوراً ما يجعل المصابين بالنحافة،
يعتقدون أنهم لا يزالون يزنون كثيراً مثلما كانوا قبل إصابتهم بالنحافة.

وقام الباحثون خلال الدراسة بعرض فتحة تشبه فتحة الباب على 25 مصاباً بخلل في تناول
الطعام و25 شخصاً سليماً صحياً.

وكان على المصابين بالنحافة من قلة الأكل تقدير ما إذا كان بوسعهم أو بوسع إنسان سليم
المرور من هذه الفتحة.
وتبين أن المصابين بالنحافة قدروا أجسامهم بشكل خاطئ تماماً في حين كان تقديرهم للأشخاص الأصحاءصحيحاً في الغالب.

وأظهرت دراسات سابقة بالفعل أن المصابين بالنحافة يرون أن أجسامهم بدينة بشكل لا يسمح
بالمرور من الفتحة رغم أن هذه الفتحة تكفي لمرورهم وأكثر.

صيني يقطع رأس جاره ظناً أنه مخلوق من كوكب آخر

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في


أوتاوا (أ ف ب) - قال مهاجر صيني قتل جاره في حافلة كندية عام 2008م وقطع
رأسه، إنه كان يظنه مخلوقاً خطيراً من كوكب آخر.

وكان قاض كندي في وينيبيج اعتبر في مارس 2009م، أن فينس ويجوانج لي
البالغ 43 عاماً الآن، يعاني من انفصام في الشخصية ولا يمكن محاكمته.

وكان المهاجر الصيني الأصل هاجم بعنف شاباً في 22 من العمر كان يغط في النوم في
المقعد المجاور له في الحافلة طاعنا إياه بسكين عدة مرات قبل أن يقطع جثته ويأكل أجزاء منها ربما.

وهو منذ ذلك الحين في مركز للأمراض العقلية في وينيبيج، حيث يخضع للعلاج وقد
يحصل على إذن بالخروج منه خلال النهار تحت المراقبة لكي يتواصل مجدداً مع المجتمع.

وقد أجرى فينس مقابلة مع كريس سامرفيل رئيس الجمعية الكندية لمرض انفصام
الشخصية قال فيها إنه بدأ في عام 2004م يسمع في رأسه (صوت الرب) حسبما يظن.

وأوضح في نص المقابلة التي نشرتها وسائل الإعلام الكندية "قال لي الصوت إن علي إنقاذ
الناس من هجوم يشنه مخلوق من كوكب آخر".

بريطاني يطلب الشرطة لطفله العنيد

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في


لندن (يو بي آي) - طلب بريطاني أمس من شرطة ويلز ليشتكي ابنه الذي يرفض الذهاب إلى السرير.
وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي-BBC) إن شرطة ويلز تلقت هذا العام مئات الاتصالات غير اللائقة لطلب النجدة، من بينهااتصال لطلب دواء، وآخر للإبلاغ عن فقدان كلب أليف، واتصالات للإبلاغ عن عطل في خط الهاتف!.

وأضافت (بي بي سي-BBC) أنه وفقا لبيانات أفرجت عنها الشرطة البريطانية فإن شرطة ويلز تلقت 83,263 مكالمة لطلب النجدة خلال الفترة بين يناير ونوفمبر من عام 2012م.

وقالت الشرطة البريطانية إن الأتصالات غير اللائقة لطلب النجدة تتزايد بشكل كبير خلال فترة أعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية، وطلبت من الجمهور استخدام رقم النجدة (999) بحكمة وللإبلاغ عن الجرائم فقط.

وكانت بيانات سابقة كشفت أن مئات البريطانيين اتصلوا بالنجدة للإبلاغ عن سحرة ومصاصي دماء ومستذئبين وأشباح، قبل أيام من ذكرى الـ(هالوين) التي تصادف31 أكتوبر من كل عام.

وقالت البيانات إن شاباً بريطانياً اتصل برقم النجدة (999) لطلب إرسال فريق من فرق ترويض الأشباح إلى منزله، وآخرين للإبلاغ عنقيام أرواح شريرة بسرقة منازلهم ومفاتيح سياراتهم، وشيطاناً تقمص شخصية دُمية، ومستذئبين حاولوا اقتحام منازلهم، وأمواتاً يمشون في الحقول.

رسالة نصية قصيرة تنقذ فرنسياً من الانتحار

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في



باريس (د ب أ) - في لحظة يأس من حياته أقدم رجلٌ في فرنسا على الانتحار، لكنه أفلت ولحسن حظه من الموت في اللحظات الأخيرة، بفضل رسالة نصية قصيرة (SMS) وصلت إلى شخص آخر بمدينة ليون شرقي فرنسا.

وذكرت الشرطة الفرنسية أمس الأول أنها تلقت استغاثة من شخص قال إنه تلقى رسالة نصية قصيرة بعثت
إليه بطريق الخطأ تفيد باعتزام شخص التخلص من حياته.

ونجحت الشرطة في التوصل إلى محل إقامة مرسل الرسالة، وعندما لم تتلق الشرطة أي رد على الاتصالات والطرق
على باب صاحب الشقة اضطرت إلى الاستعانة بأفراد من خدمة الإطفاء، حيث تسلقوا سلماً من خارج العقار ودخلوا إلى الشقة من إحدى نوافذها.
وعندما دخل رجال الإطفاء إلى داخل الشقة وجدوا صاحبها ممداً على الأرض وبه جروح قطعية في الذراع وتم نقله إلى المستشفى.

خيراً تعمل شراً تلقى!

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في


رفع رجل من مدينة فلادلفيا الأمريكية دعوى قضائية ضد امرأة أنقذت حياته بالضغط على جوفه لإخراج قطعة هامبرغر انحشرت في حلقه بحجة أنها استخدمت قوة مفرطة في عملية الضغط مما أدى إلى جحوظ عينيه.

ويقول الأطباء إن جيمي غرانبي (34 سنة) أصيب بالعمى نتيجة إقدام النادلة ليلى والتروكسعلى الضغط بقوة مفرطة على جوفه لإخراج قطعة هامبرغر انحشرت في حلقه.

وقد نجم عن الضغط العنيف الذي مارسته ليلى جحوظ عيني جيمي وخروجهما من محجريهما.
وتمكن الأطباء من إعادة عيني جيمي إلى وضعهما السابق، إلا أن أعصابه البصرية والأوعية الدموية
تعرضت لأضرار بالغة يتعذر علاجها.

وكان جيمس يعاني من اختناق شديد ربما كان سيلقى مصرعه لولا التصرف
السريع من قبل النادلة ليلى التي تمكنت من إخراج قطعة الهامبرغر المحشورة في حلقه.

أصدقاء الأفاعي

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في



في جبال جورافردا في منطقة منابع النيل شعب يمكن أن يسمى أفراده -أصدقاء الأفاعي، لأنهم يقدسونها ولا يهابونها، فتراها تستأنس بهم- حتى أشدها فتكاً وأكثرها سماً.

ورغم أنهم يقدسونها ويعبدونها فإنهم لا يجدون ضيراً في أكلها والتغذي بلحومها!. "على الأقل هم أفضل من الهندوس هم يأكلون ربهم أما الهندوس لا يريدون أكلها ولا أحد يأكلها".

والسعيد من حصل على (كوبرا) سامة فتاكة قاتلة وهرول بها في يده إلى كوخه فشواها والتهمها وحده، فأنه يشعر عند ذاك بقوة لا تضارعها قوة!.

وليست الثعابين معبودهم الأوحد، فهناك أيضاً تمساح هائل لا يرونه رأي العين، ولكنهم يحفظون صفاته عن ظهر قلب، ويقدسونه ويقدمون له القرابين في حفلات شهرية تمتلئ فيها غاباتهم بالمشاعل.

ويقولون أن هذا التمساح غير المنظور يسكن مستنقعاً خفياً لا يدري أحد بوجوده، وقد اشترك جدهم الأكبر الذين تفرعوا عن سلالته في حرب ضد عدو، فكاد جيشه ينهزم، لولا أن نهض التمساح من الماء إلى الشاطئ وراح يلتهم الأعداء حتى أبادهم عن آخرهم!.

صيني يبني قارباً ضخماً لينقذ نفسه من نهاية العالم

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في


بكين (يو بي آي) - يتخوف كثيرون من نهاية العالم في ديسمبر عام 2012م، ولكن رجلاً في الصين أخذ الموضوع بجدية زائدة حين استثمر مدخراته لبناء سفينة تقيه من الفيضانات التي ستصاحب يوم القيامة.

وذكر موقع صحيفة (جلوبال تايمز) الصينية، أن لو شينجاهي من إقليم شينجيانج الذي تسكنه أغلبية اليوجور، استثمر نحو 160 ألف دولار لبناء قارب ضخم يأمل في أن يساعده على النجاة من الطوفان المتوقع في نهاية العام الجاري.

وقال لو أنه بدأ في بناء القارب عام 2010م، ولكنه تأخر في الانتهاء منه بسبب نقص المال.
ويتوقع أن يبلغ طول القارب بعد الانتهاء من بنائه، 21 متراً وارتفاعه 5.6 متر، وأن يزن نحو 80 طناً.

وقال لو، إنه يخشى من انتهاء العالم عام 2012م، لذا قرر استثمار ماله في القارب الذي يأمل في أن يساعده في النجاة.
ولكنه أقر أن ذلك لم يكن دافعه الوحيد، بل رغب أيضاً في استخدام القارب للاستمتاع بالمنظر في نهر تريم، وتأمين خدمات النقل البحري إذا نجا العالم من الكارثة.

ويسود اعتقاد لدى كثيرين أن العالم سينتهي فعلاً عام 2012م وفق توقعات تقويم المايا، فيما قال متخصصين في حضارة المايا إن هذه النبوءة روجت لها صناعة السينما العالمية وليس لها أي أساس من الصحة.

جدة روسية تترك حفيدها يتجمد حتى الموت

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في


موسكو (د ب أ) - أعلنت السلطات الروسية أمس، أنه من المقرر محاكمة امرأة في جمهورية كومي شمال روسيا بتهمة ترك حفيدها حديث الولادة يتجمد حتى الموت.
وقالت وكالة أنباء ريا نوفوستي على موقعها الإلكتروني أمس، إن المحققين وجدوا المولود متجمدا حتى الموت بعدما تركته جدته (37 عاما) في شرفة المنزل عندما كانت درجة الحرارة 28 درجة مئوية تحت الصفر.

ووقع الحادث في ديسمبر عام 2009م إلا أنه تم العثور على الجثة فقط بعدما اكتشف شريك المرأة الرضيع في مبرد الثلاجة في فبراير عام 2012م، فاستدعى الشرطة ليتم اعتقال الجدة فيما بعد.
وقال المحققون في فوركوتا، وهي مدينة في أقصى شمال روسيا "وضعت المرأة جثة الطفل في كيس في المبرد لمدة عامين خوفا من المحاكمة”.

وأنكرت الجدة موت الطفل من ابنتها بالقول إنها أرسلته الى ملجأ، حسبما ذكرت صحيفة كومسومولسكايا برافدا الروسية.وخلال التحقيقات، أثبت جهاز كشف الكذب أن الجدة مذنبة وتسببت في موت الرضيع.
وربما تواجه السجن مدى الحياة في حال ثبوت إدانتها.

البريطانيون لا يعتقدون بوجود (المرأة المثالية)

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في


لندن (يو بي آي) - يعتقد معظم البريطانيين أن المرأة المثالية التي يحلمون بها غير موجودة.
وكشفت دراسة شملت 2000 زوج بريطاني أمس أنه لم يصف أي بريطاني شريكة حياته بأنها مثالية.

وأضافت أن 80% من البريطانيين يعتقدون أن المرأة المثالية غير موجودة، فيما تمنى 5% العثور على هذه النوعية الفريدة من النساء للزواج منها.

وأشارت الدراسة إلى أن عيوب النساء التي اشتكى منها البريطانيون شملت مشاهدة الكثير من المسلسلات، وسرعة الغضب، وهاجس النظافة، ما جعل 8 من كل 10 منهم يعتقدون أن الأنثى المثالية غير موجودة.

وشددت الدراسة إلى أن 6 من كل 10 رجال بريطانيين اعترفوا بأن شريكات حياتهم يتعمدن التأثير عليهم، فيما أقر 4 من كل 10 بأن نساءهم تملي عليهم اختيار الأصدقاء.

رسالة بريد تتأخر 70 عاماً في الهواء

نشرت بواسطة Max Mansor | | نشرت في


لندن (أ ف ب) - أطلق خبراء بريطانيون في فك الشيفرة أمس، نداءً لأي شاهد محتمل على العصر، لفك رموز رسالة عثر عليها مع بقايا حمامة زاجلة تعود إلى زمن الحرب العالمية الثانية قبل 70 عاما.

وذكرت شبكة (بي بي سي-BBC) أنه تم العثور على الرسالة بعد أن عثر شخص على عظام حمامة زاجلة داخل مدخنة في ساري (جنوب شرق إنجلترا)، ومعلق في رجلها مجموعة رسائل كتبت بخط اليد.

وأقر الخبراء في مركز (جافرمنت كوميونيكايشنز هيدكورتر) المعني برصد واعتراض الاتصالات، وقام بجهد جبار في الحرب العالمية الثانية في مواجهة الاستخبارات النازية، أن تقنياتهم عجزت عن فك رموز الرسائل.

وقال أحد خبراء التاريخ في المركز بأن "هذا النوع من الرسائل، الذي كان يستخدم خلال العمليات، كان مصمما بحيث لا يتمكن من فك رموزه سوى المرسل والمتلقي".

واستخدمت خلال الحرب العالمية الثانية أكثر من 250 ألف حمامة زاجلة لنقل الرسائل بين المناطق المحتلة من أوروبا وبريطانيا.
ويبقى الأمل في العثور على شخص ممن شهدوا تلك الحقبة للمساعدة في فك رموز الرسائل.

    الأرشيف