Headlines
نشرت بواسطة Max Mansor

الأعمار بيد الله


بعد 30 سنة من فوزها بحق وقف العلاج الطبي الذي تخضع له حتى تتخلص من حياتها، لا تزال امرأة تعاني من مرض خطير على قيد الحياة من ولاية (كاليفورنيا).

وتقول (إليزابيث بوفيا) التي تعاني من مرض الشلل الدماغي "إنها للأسف قد تظل على قيد الحياة لفترة أطول وهي على هذا الوضع".
وتقول (بوفيا) وترقد على السرير الأبيض في (لوس انجلوس): "لا أقول أنني سعيدة، غير أنني مرتاحة بدنياً بدرجة أكبر من ذي قبل فليس هناك شيء أقوم به فعلياً غير البقاء على هذا السرير الأبيض".

وقد بدأت (إليزابيث) معركتها القضائية عام 1983م لوقف التغذية الإجبارية المقررة لها لتظل على قيد الحياة.
وكانت (إليزابيث) تأمل في الحصول على حق تجويع نفسها حتى الموت وهو ما حصلت عليه عندما قضت أحدى محاكم الاستئناف في (كاليفورنيا) لصالحها في هذه القضية عام 1986م.

وبمجرد أن منحتها المحكمة الموافقة لكي تنفصل عن الأجهزة التي تعينها على الحياة غيرت (إليزابيث) أفكارها عندما أدركت طول الفترة والآلام التي ستعاني منها نتيجة ذلك.

وترقد (إليزابيث) حالياً على السرير الأبيض وهي مزودة بأجهزة الرصد والمتابعة وأنابيب التغذية الوريدية وجرعة مستمرة من مخدر طبي لتخفيف الآلام.
وترقد (إليزابيث) في مستشفى خاص بتكلفة 300 دولار يومياً على حساب دافعي الضرائب.

وتقول (إليزابيث) إن هذا الوضع لا يمثل "الحياة الفعلية" غير أنها اقتنعت بنصيبها في الحياة ولم تعد تفكر في التخلص من حياتها.

تصويتك للخبر :
{[[''],['']]}

نبذة عن الكاتب

نشرت بواسطة Max Mansor في 15:19 تحت سمات . يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال الدخول RSS 2.0. لا تترد بترك رد على

بواسطة Max Mansor في 15:19 تحت وسم . تابع اخبارنا على RSS 2.0 اترك رداً على الموضوع

0 التعليقات for "الأعمار بيد الله"

أكتب رد

    الأرشيف