Headlines
نشرت بواسطة Max Mansor

الولادة في المنزل أقل خطورة



يو بي آيذكرت دراسة دنماركية أن الحوامل، اللواتي ولدن في المنزل، واللواتي لم يكن حملهنّ خطيراً، أقل عرضة لمواجهة تعقيدات من نظيراتهنّ اللواتي يعتزمن الولادة في المستشفى.

وأجرى الباحثون دراسة على 146 ألف امرأة، بينهنّ 92 ألفاً و333 امرأة أي 63% يخططن للولادة في المنزل، مقابل 54 ألفاً و419 امرأة، أو 37%، يخططن للولادة في المستشفى.

ووجدوا أنه بالنسبة إلى النساء اللواتي هنّ أقل عرضة لمواجهة تعقيدات أثناء حملهنّ، واللواتي ولدن مرة واحدة على الأقل، عانت 1 بالألف منهنّ من مشاكل خطيرة لدى ولادتها في المنزل، مثل الحاجة إلى الدخول إلى وحدة العناية المركزة أو إلى نقل للدم.

أما نسبة التعقيدات بالنسبة إلى الولادات المخطط لها في المستشفى فكانت 2.3 بالألف.
كما لاحظ الباحثون أن النساء اللواتي يلدن في المنزل واجهن خطراً أقل بحدوث تعقيدات أقل خطورة، مثل النزيف ما بعد الولادة، والحاجة إلى إزالة المشيمة يدوياً، حيث بلغت نسبة هذه التعقيدات 19.6 بالألف للولادات المخطط لها في المنزل، مقابل 27.6 بالأقل للولادات المخطط لها في المستشفى.

وقد أخذ الباحثون بعين الاعتبار عوامل قد تزيد خطر تعقيدات الولادة، مثل سن الأم وعرقها، والولادات القيصرية.

كما لاحظ الباحثون أن النساء اللواتي اختبرن ولادة صعبة يخططن للولادة في المستشفى في حملهنّ التالي.

تصويتك للخبر :
{[[''],['']]}

نبذة عن الكاتب

نشرت بواسطة Max Mansor في 12:18 تحت سمات . يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال الدخول RSS 2.0. لا تترد بترك رد على

بواسطة Max Mansor في 12:18 تحت وسم . تابع اخبارنا على RSS 2.0 اترك رداً على الموضوع

0 التعليقات for "الولادة في المنزل أقل خطورة"

أكتب رد

    الأرشيف